اللد: مقتل الشاب محمد زبارقة (25 عاما) من الطيبة وإصابة اخرين جراء إطلاق نار خلال شجار عنيف

طاقم التحرير | 20/04/2017

لقي الشاب محمد زبارقة (25 عامًا) مصرعة مساء اليوم الخميس، وأصيب شخصان بجراح متوسطة، وذلك إثر تعرّضهم لإطلاق نار خلال شجار بين عائلات عربية ​في اللد.

عمم الناطق بلسان إسعاف نجمة داوود الحمراء، بيانًا وصلت عنه نسخة الى موقع وصحيفة القبس، جاء فيه: “عند الساعة 19:50 تلقى أفراد طاقم نجمة داوود الحمراء بلاغًا في منطقة أيالون حول إصابة شخصين إثر تعرّضهما لإطلاق نار في اللد”.

وتابع البيان: “أفراد طاقم نجمة داوود الحمراء قاموا بتقديم الاسعاف الاولي لشخصين، لرجل (50 عامًا) ومسنّة (70 عامًا) أصيبا بجراح متوسطة في منطقة الصدر، ومن ثم تمّ نقلهما الى مستشفى آساف هروفيه لتلقي العلاج”، وفقًا للبيان.

وجاء من المتحدثة بإسم الشرطة لوبا السمري: “مساء اليوم الخميس في اللد، ووفقا للمعلومات والتفاصيل الاولية المتوفرة تم اطلاق عيارات نارية أصابت مواطنيين عربيين من السكان هناك احدهما بجراح بالغة بينما الآخر بجراح متوسطة احيلا على اثرها للعلاج في المستشفى بينما باشرت الشرطة أعمال البحث والتحقيق بكافة التفاصيل والملابسات”.
وفي بيان لاحق عممت السمري، جاء فيه: “يشار الى أن المرحوم هو محمد زبارقة (25 عامًا) من سكان الطيبة، وتبيّن أن السيدة المّصابة هي من اللد بينما المُصاب الآخر هو فلسطيني الهوية والتحقيقات في أعمال التشخيصات جارية”.

وأفاد مستشفى آساف هروفيه في بيان له: “انه قد وصل مساء الخميس، الى المستشفى ثلاثة مصابين من الشجار، حيث تم إقرار وفاة رجل متأثرًا بجراحه، والمصابين الآخرين وصفت حالتهم بالمتوسطة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.