اهالي طمرة يطلقون صرخة غضب أمام مركز شرطة شفاعمرو: أنتم من يتحمل مسؤولية الجريمة

طاقم التحرير | 20/05/2019

تظاهر عصر اليوم الاثنين المئات من اهالي مدينة طمرة و شفاعمرو والقرى المجاورة أمام مركز شرطة شفاعمرو، وذلك إحتجاجاً على جريمة قتل الشاب وسام ياسين في طمرة يوم السبت الفائت، وجريمة مقتل الشاب أحمد ضراغمة من باقة الغربية ليلة أمس الأحد، وتنديدا بالجرائم الأخرى والعنف المستشري في المجتمع العربي.

وشارك في المظاهرة والوقفة الإحتجاجية مجموعة من أعضاء الكنيست ورئيس لجنة المتابعة محمد بركة ورئيس بلدية طمرة الدكتور سهيل ذياب وذوي المرحوم وسام ياسين من طمرة، رافعين الشعارات المنددة بتقاعس الشرطة بمكافحة مسلسل الإجرام في الوسط العربي عامة وفي مدينة طمرة بشكل خاص.

هذا، وحمّل المتظاهرون الشرطة المسؤولية بعدم أخذ دورها ومحاربة ظاهرة السلاح غير المرخص والذي أصبح آفة في مجتمعنا العربي. وطالب المتظاهرون من الشرطة العمل على كشف لغز مقتل المغدور وسام ياسين الذي قتل يوم اول امس وأكدوا أنهم سيواصلون التظاهر والإحتجاج حتى تقوم الشرطة بدورها.

وهتف المتظاهرون “يا شرطة ويا بوليس الدم العربي مش رخيص”، “شرطتكم شرطة مرور عالمخالفات عم بتدور”، وغيرها من الشعارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.