جت: مجهولون يضرمون النار بسيّارتين لرجل وزوجته والنيران تحاصر منزلهما وبداخله أولادهما السّتّة

طاقم التحرير | 06/09/2019

علم مراسل صحيفة وموقع القبس أن مجهولين قاموا في ساعات فجر اليوم الجمعة، بإضرام النار بسيارتين تابعتين لرجل وزوجته، بالبلدة القديمة، حيث أتت النيران بكلتا السيارتين اللتين كانتا تحت المنزل، مما جعل النيران تمتدّ لتصل إلى المنزل كلّه وتحاصر من في داخله.

واستدعيت الشرطة مباشرة إلى المكان، وعمل بعض المواطنين الذين تواجدوا في المكان على إخماد النيران، إلا أنها كانت مستعرة، إلى أن حضرت طواقم الإطفاء، حيث عملت على إخماد النيران، محاولة جاهدة عدم انتشارها للبيوت المجاورة، حيث البيوت في هذا الحي متلاصقة ببعضها ببعض.

هذا، وكان في داخل المنزل أفراد العائلة، الرجل وزوجته وستة أبنائه (ولدان و أربع بنات) منهم طفلتان (2، 5 سنوات)، وحاولت طواقم الاطفاء الدخول للمنزل بعد كسر أبوابه، ومن خلال السلالم المؤدية للطابق العلوي، حيث تواجدَ أفراد العائلة -بعد أن تم ايقاظهم- فوق سطح المنزل، وتم إنزالهم بعد أن أخمدت النيران وتلاشى الدخان.

وبلطف من الله، لم تقع إصابات بشرية، وقدّمت الاسعافات الأولية لأفراد العائلة وتم زوديهم بالأوكسجين بسبب الدخان الكثيف، وتمت معالجتعهم في المكان، من قبل طواقم الإسعاف الذين حضروا إلى المكان.

وقامت الشرطة بجمع الأدلة من المكان بمرافقة خبير الحرائق، حيث تم العثور على عبوة بنزين والتي يُشتبه بأنها استخدمت لإشعال النيران، كما وحصلت الشرطة على فيديوهات من الكاميرات في ذات الحي وأخذت عدة إفادات.

وتجمهر عدد من المواطنين في المكان، حيث أعربوا عن استيائهم من هذا العمل الإجرامي، وأبدوا قلقهم إزاء ما يحصل في القرية في الآونة الأخيرة من حالات عنف من حرق وإطلاق رصاص، محاولا البعض تفسير ذلك بقرب موعد الانتخابات، إلى أن تنتهي الشرطة من التحقيق في ظروف وملابسات الحادثة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات