غداً الاثنين: محكمة الصلح تبحث طلب توسيع نافذة القيد الإلكتروني للشيخ رائد صلاح

طاقم التحرير | 18/08/2019

دعت الهيئة الشعبية لنصرة عشاق الأقصى، جماهير شعبنا إلى حضور جلسة التي ستعقد يوم غد الاثنين (19/8/2019-الساعة 12:00 ظهرا)، في محكمة الصلح بمدينة حيفا لبحث طلب طاقم الدفاع بتوسيع نافذة القيد الإلكتروني للشيخ رائد صلاح.

وفي هذا الشأن، قال المحامي خالد زبارقة من طاقم الدفاع: “نطالب من خلال الجلسة توسيع نافذة القيد الإلكتروني المفروضة على الشيخ رائد صلاح ساعتين إضافيتين للجولة الشيخ اليومية حيث أنه اليوم يتاح له الخروج من بيته من الساعة الخامسة حتى السابعة والنصف مساء فقط”.

وأكّد زبارقة في حديث لـ “موطني 48” أنه “بسبب إطالة إجراءات المحكمة في هذا الملف صار اليوم ضرورة أن يخرج الشيخ جولات يومية من الإقامة الجبرية المفروضة عليه منذ أكثر من عام”.

ويشار في هذا السياق، إلى أن المحكمة العليا في القدس، وافقت قبل نحو أسبوعين، على طلب النيابة العامة، تمديد القيد الإلكتروني، على الشيخ رائد صلاح، لمدة 3 أشهر إضافية، إذ أن النيابة العامة وبعد تحويل الشيخ رائد إلى الحبس المنزلي، تتقدم بطلبات متكررة كل 3 أشهر لتمديد اعتقال الشيخ رائد في القيد الإلكتروني أو حتى الانتهاء من الملف والذي يجري التداول به في محكمة الصلح بحيفا.

هذا وأحيل الشيخ رائد صلاح إلى الحبس المنزلي بتاريخ 6.7.2018، بشروط مقيدة بينها القيد الإلكتروني، بعد اعتقاله، فعليا في العزل الانفرادي، بتاريخ 15.8.2017، وقدمت النيابة العامة لائحة اتهام ضده بتاريخ 24.8.2017، وزعمت ارتكابه مخالفات مختلفة منها “التحريض على العنف والإرهاب” في خطب وتصريحات له، بالإضافة إلى اتهامه بـ “دعم وتأييد منظمة محظورة”، هي الحركة الإسلامية (الشمالية) التي كان يرأسها والتي حظرتها إسرائيل بتاريخ 17.11.2015، بموجب ما يسمى “قانون الإرهاب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.