مصرع الشاب محمد عاهد زيادات (19 عامًا) من المقيبلة في حادثة انهيار النفق قرب بيسان

طاقم التحرير | 13/07/2018

لقي الشاب محمد عاهد زيدات (19 عامًا) عاما من قرية مقيبلة مصرعه واصيب اربعة ونجا ستة أشخاص آخرين في حادثة انهيار النفق في ورشة بناء محطة الطاقة الجديدة في منطقة الأغوار قرب القرية التعاونية رشافيم المحاذية لمدينة بيسان.

وقال كايد ظاهر المتحدث بلسان سلطة المطافئ والإنقاذ:””ان الطواقم التابعة للسلطة عملت بالتعاون مع وحدات اخرى على تخليص العالقين داخل النفق المنهار”. بينما اكدت نجمة داوود الحمراء استعداداتها لتقديم الإسعافات والمساعدات للمصابين فور وقوع الحادث، في حين أكدت في وقت لاحق وصول احد العالقين وهو مصاب بجراح بالغة الخطورة وقد تم اعلان وفاته.

واكد الناطق بلسان الشرطة الخبر وجاء في البيان:”ان ومن المعلومات الأولية يتضح ان 11 عاملًا الذين كانوا في النفق بقوا عالقينن حيث تم تخليص 8 اشخاص من بينهم دون تعرضهم لإصابة، فيما اصيب شخصان آخران بجراح، وانتشل جثة عامل آخر وهو فاقد لل حياة “.

وقال الناطق بلسان الشرطة:”ان قوات معززة وصلت الى المكان وشرعت بالتحقيق في ظروف الحادث بعد المساعدة في تخليص العالقين”.

وعن حالة المصابين قالت المؤسسة:”بالنسبة للقتيل فهو شاب يبلغ من العمر 30 عامًا، اما المصابين فمن بينهم اثنان وصفت حالتهما على انها متوسطة ومستقرة وهما بوعيهما الكامل ويبلغان من العمر (18 و19 عامًا) بحيث اصيبا في منطقة البطن والأطراف.

اما المصابين الآخرين فهما على ما يبدو عاملان اجنبيان اصيبا بجراح طفيفة وجميعهم نقلوا الى مستشفى هعيمق في مدينة العفولة لتلقي العلاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.